Beta Image
46

ختام البرنامج التعليمي للقيم الأولمبية بالرياض

اختتم اليوم الخميس البرنامج التدريبي للبرنامج التعليمي للقيم الأولمبية الذي نفذته اللجنة الأولمبية الدولية لمنسوبي وزارة التعليم في منطقتي الرياض والجوف بإشراف اللجنة الأولمبية العربية السعودية ووزارة التعليم ممثله بالمركز الوطني للتطوير المهني التعليمي وقسم التربية البدنية في إدارة تعليم الرياض والاتحاد السعودي للرياضة المدرسية بحضور وكيل الهيئة العامة للرياضة للتخطيط والتطوير عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العربية السعودية الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان ومدير العلاقات الدولية باللجنة الأولمبية العربية السعودية الأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد والمشرف العام على المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي الدكتور محمد المقبل بمعهد إعداد القادة بمدينة الرياض.
وقالت الأميرة ريما بنت بندر أن الهدف من إقامة هذا البرنامج هو تطوير مستويات الطلاب فيما يتعلق بالقيم والألعاب الأولمبية من خلال الوسيلة الأهم متمثله بمعلمي التربية البدنية، مبينه ان العمل الرياضي الحالي يستهدف جيل المستقبل، مقدمة شكرها وتقديرها للقائمين والمشاركين والمشاركات في نجاح هذا البرنامج.
من جهته قال الدكتور محمد المقبل ان المشروع الرئيسي في الفترة الحالية يستهدف تطوير المعلمين والمعلمات في مجال التربية البدنية، رغبة في تغير المفهوم التعليمي الرياضي بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030، مضيفاً أن المدرسة هي الحاضنة التي ستنطلق منها الأجيال القادمة التي تعتبر العصب الرئيسي لرؤية المملكة.
عقب ذلك تم تكريم المشاركين والمشاركات في الدورة من الأميرة ريما بنت بندر والأمير فهد بن جلوي والدكتور محمد المقبل بشهادات مقدمة من اللجنة الأولمبية الدولية.
وكان البرنامج قد تناول وعلى مدى ثلاثة أيام القيم الأولمبية المدرسية وتطبيق الطلاب لهذه القيم وإيجاد طرق وأساليب حديثة في تطبيق دروس التربية البدنية وتنمية قدرات المعلمين فيما يخص القيم الأولمبية.

عن المؤلف:

Flickr