Beta Image
239

 اللجنة الأولمبية تمول الاتحادات مقابل اهداف وخطط تفصيلية لأول مرة في تاريخ الرياضة السعودية

وضعت الإتحادات الرياضية السعودية برامجها التي ستسير عليها لتحقيق هدف 2022م خلال الإجتماع الذي عقد على مدى ثلاثة ايام ولأول مرة في تاريخ الرياضة السعودية بحضور لجنة تقييم خطط وبرامج الإتحادات برئاسة نائب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالحكيم بن مساعد والرئيس التنفيذي للجنة الأولمبية المهندس حسام القرشي والمدراء التنفيذيين باللجنة الأولمبية والذي سيحدد مسار وعمل الإتحادات خلال العاميين المقبلين مروراً بدورة الألعاب الأسيوية 2018م والتي تستضيفها العاصمة الاندونيسية جاكرتا.

وشهد الإجتماع تحديد التمويل المادي الذي ستقدمه اللجنة الأولمبية للإتحادات مقابل برامجها وخططها الموضوعه والإلتزام بها.
واستعرض كل اتحاد البرامج التي سينفذها للوصول للهدف المنشود ذهب 2022 بحضور خبراء عالميين من عدد من الدول إضافة لفريق الاداء الرياضي باللجنة الأولمبية والذي سيتابع تنفيذ هذه البرامج.
وقدمت الإتحادات اسماء اللاعبين المؤمل عليهم لتحقيق الإنجازات كما تم تقييم وضعها من حيث المنشآت والمعسكرات والأجهزة الإدارية والفنية إضافة للميزانيات المالية.
وسبق هذا الإجتماع اقامة عدد من ورش العمل مع الإتحادات حيث نوقش وضع الخطط والإستراتيجيات بكل التفاصيل من حيث استقطاب المدربين وتهيئة الملاعب  وتحديد الأماكن المناسبة للمعسكرات والعدد المتوقع للاعبين الذين سينضمون لبرامجها كبرنامج النخبة الذي تم الاعلان عنه مؤخراً.

عن المؤلف:

Flickr